جعفر عبد الكريم الخابوري
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أفغانستان: عشرات القتلى من (طالبان) بعمليات للجيش

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جعفر الخابوري
Admin
avatar

المساهمات : 1010
تاريخ التسجيل : 01/03/2011

مُساهمةموضوع: أفغانستان: عشرات القتلى من (طالبان) بعمليات للجيش   الجمعة سبتمبر 20, 2013 8:05 am

أفغانستان: عشرات القتلى من (طالبان) بعمليات للجيش

والحركة ترد بقتل وأسر 26 من الشرطة

كابول ـ عواصم ـ وكالات: أعلن مكتب حاكم إقليم هلمند الأفغاني اليوم الخميس أن 40 عضوا بحركة طالبان على الأقل قتلوا بعدما قامت القوات بطرد المتمردين من منطقة بالإقليم الواقع جنوب أفغانستان.
وقال المكتب فى بيان له " خلال العملية التى استمرت ثلاثة أيام تم استعادة السيطرة على المناطق التى سيطر عليها المتمردون فى المنطقة أمس الأربعاء وتم قتل 40 متمردا". وأضاف البيان إن القوات الأفغانية تقيم نقاط تفتيش فى المناطق التى تم طرد المتمردين منها.
ولم يتسن التوصل لحركة طالبان على الفور للتعليق على الامر.
وفي سياق آخر قال مسؤول أفغاني امس إن مسلحي طالبان قتلوا عشرة من رجال الشرطة وأسروا 16 في كمين بشمال شرق افغانستان.
وقال مسؤول محلي، طلب عدم الكشف عن هويته: "نصب مسلحو طالبان كمينا لقافلة من سيارات الشرطة في منطقة واردوج كانت في طريقها إلى المنطقة النائية لعملية تطهير". وأوضح المسؤول لوكالة الانباء الالمانية أن المسلحين قتلوا عشرة من رجال الشرطة وأسروا 16 آخرين في الحادث.
من جهة اخرى اعلن مسؤولون محليون ان مسلحين قتلوا أمس مسؤولا كبيرا في اللجنة الانتخابية الافغانية في شمال افغانستان ما يثير مخاوف من موجة عنف جديدة مع اقتراب الانتخابات الرئاسية في ابريل. وقال الناطق باسم الحكومة المحلية عناية الله خالق ان امان الله امان رئيس اللجنة الانتخابية المستقلة في ولاية قندوز (شمال) اغتيل برصاص رجال مسلحين كانوا على دراجة نارية عند خروجه من منزله. وهو اول مسؤول من اللجنة الانتخابية يقتل منذ فتح باب الترشيحات الاثنين للانتخابات الرئاسية وحتى 6 اكتوبر. واكد نائب قائد الشرطة عبدالله تالوار مقتل المسؤول مشيرا الى انه قتل في مدينة قندوز بعدما ذهب للتسوق وان مرافقيه الشخصيين لم يكونوا معه.
وتقع قندوز في الشمال الهادىء نسبيا لكنها تشهد تحركات لمسلحين.
كما تشكل قندوز الواقعة على حدود طاجيكستان طريقا رئيسيا لتهريب المخدرات وتقيم فيها مجموعات متنوعة من الاتنيات المتنافسة واخرى مسلحة.



أعلى




رهينة سويدي يناشد السعي للإفراج عنه

مالي: انتخابات تشريعية في 24 نوفمبر
وبعثة (الأوروبي) تطالب بتمديد مهمتها

باماكو ـ وكالات: اقرت الحكومة المالية أمس اعتماد يوم 24 نوفمبر موعدا لاجراء الدورة الاولى من الانتخابات الشريعية تليها دورة ثانية محتملة في 15 ديسمبر، بحسب بيان رسمي.
وتبنى مجلس الوزراء المجتمع برئاسة رئيس الدولة ابراهيم بوبكر كيتا مشروع المرسوم المتعلق بالحملة الانتخابية والانتخابات.
وقال بيان الحكومة ان "الهيئة الناخبة مدعوة الاحد في 24 نوفمبر 2013 في كافة التراب الوطني" للتصويت في هذه الانتخابات، وان "دورة ثانية من الانتخابات ستنظم الاحد في 15 ديسمبر 2013 في الدوائر الانتخابية التي لم يحصل فيها اي مرشح على الغالبية المطلقة من الأصوات في الدورة الاولى".
وبحسب المصدر نفسه، فان الحملة الانتخابية للدورة الاولى متوقعة من الثالث حتى الثاني والشرين من نوفمبر. وفي حال تنظيم دورة ثانية، فان بامكان المرشحين بدء حملتهم اعتبارا من اليوم التالي لاعلان النتائج النهائية للدورة الاولة حتى 13 ديسمبر 2013.
وفي سياق آخر أظهر مقطع فيديو عرضته عدة مؤسسات إعلامية سويدية أمس أن رجلا سويديا محتجزا رهينة في مالي لقرابة العامين لا يزال على قيد الحياة بحسب الفيديو الذي صور في يونيو الماضي.
واختطف يوهان جوستافسون على يد مسلحين يعتقد انهم إسلاميون في تيمبوكتو في نوفمبر عام 2011 ، بينما كان في جولة على دراجة نارية.
وقال جوستافسون في المقطع الذي إذاعته قناتا (اس في تي) و(تي في 4) والموقع الإلكتروني لصحيفة اكسبريسن :" لقد طلب مني أن أبعث رسالة إلى الشعب والحكومة في السويد لمحاولة إيجاد حل والتعاون مع المجاهدين ".
وأضاف جوستافسون ، الذي كان يتحدث باللغة السويدية ، أن المقطع سجل في يونيو الماضي. وقال إنه بصحة جيدة ويعامل بصورة جيدة ويفتقد عائلته.
ورفضت وزارة الخارجية والشرطة السويديتين التعليق.
وتردد ان جوستافسون واحد من عدة أجانب تحتجزهم جماعة القاعدة في المغرب الإسلامي.
وفي أوائل الأسبوع الجاري ، نشرت مجلة باريس ماتش الفرنسية تسجيل فيديو لأربعة فرنسيين اختطفوا في دولة النيجر المجاورة في عام 2010 من قبل فرع القاعدة في المغرب الإسلامي ، حيث كانوا يعملون في منجم يورانيوم.
الجدير بالذكر انه تم إرسال قوات بقيادة فرنسا إلى مالي أوائل العام الجاري لإخراج القاعدة في المغرب الإسلامي وفصائل اخرى تسيطر على شمال شرق مالي.
وفي سياق آخر امل قائد البعثة الاوروبية لتدريب الجيش المالي أمس في تمديد مهمتها لعام واحد بحيث تكون مالي قادرة فعليا على ضمان امنها في مواجهة خطر الجهاديين.
وقال الجنرال برونو غيبير الذي يقود البعثة منذ اغسطس ان الاخيرة تشكل "نجاحا. ان نتائجها مقنعة رغم انها تحتاج الى تاكيد".
وانتهت المرحلة الاولى من عمل البعثة مع انهاء تدريب كتيبة ثانية في الجيش المالي تضم 700 عنصر في معسكر كوليكورو في شمال باماكو. وسيبدأ في 30 سبتمبر تدريب كتيبة ثالثة ثم رابعة في بداية 2014.
ومدة التفويض الاساسي للبعثة تبلغ 15 شهرا حتى مارس 2014، لكن غيبير امل "بتمديد (مهمة) البعثة لعام" بهدف تدريب اربع كتائب اضافية، مضيفا ان تدريب ما مجمله ثماني كتائب، اي ما بين خمسة الاف وستة الاف عنصر، "يبدو بالنسبة الي الحد الادنى المامول به".
وسيتم تقديم اقتراحات في هذا الصدد الى دول الاتحاد الاوروبي خلال الاسابيع المقبلة، على ان تتخذ قرارا بحلول نهاية العام.
وتضم البعثة الاوروبية نحو 565 مدربا وعسكريا من 23 دولة اوروبية.
واوضح الجنرال الفرنسي ان مالي باتت تخلو من "تهديدات منظمة ومحددة بوضوح" رغم "اننا نعلم انه لا تزال هناك حركات جهادية".
واضاف "الوضع الامني مستقر في شكل عام وخصوصا في الشمال" الذي طرد منه المقاتلون في بداية 2013.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://udgfue.ba7r.org
 
أفغانستان: عشرات القتلى من (طالبان) بعمليات للجيش
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مجلة جعفر الخابوري الاسبوعيه :: القسم العام-
انتقل الى: