جعفر عبد الكريم الخابوري
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 كيف تعالج أوضاع العراق؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جعفر الخابوري
Admin
avatar

المساهمات : 1313
تاريخ التسجيل : 01/03/2011

مُساهمةموضوع: كيف تعالج أوضاع العراق؟   الجمعة سبتمبر 20, 2013 8:01 am

كيف تعالج أوضاع العراق؟

لم تحقق حكومات الشراكة الوطنية عنوانها وهي تجسيد مبدأ الشراكة الحقيقية في إدارة شؤون العراق وتقاسم السلطات بين أطرافه، طبقا لنظام المحاصصة السياسية التي أعقبت احتلال العراق.
ولم تستطع أطراف تلك الحكومات بالتوافق على مواجهة التحديات التي عصفت بالعراق بعد غزوه خصوصا المتعلقة بحياة العراقيين وسبل توفير الحياة اللائقة لهم جراء الأموال الطائلة المتأتية من عوائد النفط.
فبدلا من استثمار تلك الأموال الضخمة في تخفيف وطأة وتداعيات ما جرى ومعالجة الفقر، وإعادة الإعمار وتقديم الخدمات الحياتية للعراقيين، راحت معظم تلك الأموال إلى جيوب اللصوص الذين يستندون إلى مسؤولين متنفذين يوفرون لهم الحماية من المحاسبة والمساءلة القانونية.
والإخفاق الحكومي لم يقتصر على الحفاظ على أموال العراقيين، وإنما تعداه إلى فقدان الثقة بين أطرافه إلى حد التخوين والابتزاز السياسي، الأمر الذي كشف هشاشة وكذبة الشراكة الوطنية.
وتبادل شركاء الحكم المفترضون الاتهامات فيما بينهم إلى حد اتهام كل طرف للطرف الآخر بالتآمر على العملية السياسية وأسس الشراكة التي جمعتهم طيلة السنوات العشر الماضية. وأخذت هذه الاتهامات منحى خطيرا إلى حد الإقصاء والإلغاء والتمادي في تسييس القضاء واستخدامه للتسقيط السياسي للخصوم، وصل إلى اتهام أحد الشركاء بالعملية السياسية بأنه يشكل خطرا على الأمن العراقي، فضلا عن أن القائمين على الحكم بالعراق اعتبروا أن أي اعتراض أو رفض لهذه الممارسات هو انقلاب على الحكومة والدستور.
وهذه الأجواء المشحونة بالتوتر والتوجس وعدم الثقة بين أطراف الائتلاف الحاكم، وفشله في تحقيق الحد الأدنى من التوافق على إدارة الدولة وشؤونها، أدت إلى تعطيل البرلمان وشل فاعليته جراء الانقسام السياسي الذي يعيشه العراق.
فالأزمة في العراق خطيرة وعميقة وتتفاقم يوما بعد آخر، وتتجه نحو انفراط عقد التحالفات بين أطرافها بعد أن أخفقت في إدارة البلاد والتمسك بنظام المحاصصة الطائفية الذي كرسه الاحتلال ودستوره المختلف عليه.
ودعوة تشكيل حكومة الأغلبية السياسية بديلا عما يسمى بحكومة الشراكة الوطنية، هي هروب وتكريس لحالة الانقسام، ورفض دعوات الإصلاح ومعالجة الكوارث التي حلت بالعراق، وقبل ذلك هي إمعان بالاستئثار بالسلطة وإقصاء الآخرين، ما سيفتح الباب على خيارات لن بكون بمقدور حكومة الأغلبية المفترضة أن تواجه تبعات ومخاطر هذه الخيارات المحتملة.
فأزمة الحكم بالعراق رغم استعصاء معالجتها فإن إعادة النظر بالأسس التي قامت عليها العملية السياسية خصوصا كتابة دستور جديد يعبر عن إرادة العراقيين، وإلغاء المحاصصة الطائفية، وإلغاء القوانين التعسفية والاجتثاثية التي أوقعت أفدح الأضرار بقطاعات كبيرة من العراقيين وإجراء انتخابات نزيهة وحرة، قد تنعش الآمال في معالجة أزمة الحكم بالعراق.

أحمد صبري كاتب عراقي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://udgfue.ba7r.org
 
كيف تعالج أوضاع العراق؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مجلة جعفر الخابوري الاسبوعيه :: مجلة خمسه صف الا سبو عيه-
انتقل الى: